أمير قطر وعباس ونتنياهو على جدول اجتماعات بوتين في دبلوماسية المونديال

أمير قطر وعباس ونتنياهو على جدول اجتماعات بوتين في دبلوماسية المونديال

ألمح الكرملين، لاحتمال ترتيب لقاء لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مع الرئيس فلاديمير بوتين، وأكد أن لقاء سيد الكرملين مع زعماء دوليين سيحضرون مباريات بطولة المونديال أمر وارد.

عباس ونتنياهو خلال لقائهما في القدس 15 سبتمبر 2010

وقال المتحدث باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم الأربعاء، ردا على سؤال عمّا إذا كانت اجتماعات الزعماء الدوليين الذي سيحضرون المباراة النهائية لمونديال روسيا مع بوتين ممكنة، قال :”من حيث المبدأ، يجري إعداد الاجتماعات، وهي ممكنة. من المخطط عقد لقاء (بوتين) مع رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو الاسبوع القادم”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان يجري الإعداد لعقد اجتماع بين الرئيس بوتين وأمير دولة قطر، قال بيسكوف: “إن الإعداد جار، ويعد لهذا الاجتماع، ولكن إذا وصل الأمير إلى موسكو لحضور المباريات، فعندها سيعقد الاجتماع”.

وأفاد مصدر في السفارة القطرية لوكالة “سبوتنيك” الروسية، أمس الثلاثاء، بأن أمير قطر يعتزم حضور مراسم الافتتاح الرسمي لـ”بيت قطر”، خلال بطولة العالم لكرة القدم في موسكو يوم 7 يوليو الجاري.

وكان الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حرص على حضور مباراة البرازيل والمكسيك في دور الـ16 بكأس العالم 2018، وظهر بشكل مغاير للمعتاد، حيث كان يرتدي ملابس رياضية وحذاء رياضيا، رغم اعتياده الظهور بالزي الوطني القطري.

وتستضيف روسيا حاليا بطولة كأس العالم التي تستمر حتى 15 من يوليو، بينما ستستضيف قطر بطولة عام 2022.

وأوضح بيسكوف: “نحن لا نستبعد احتمال حدوث مثل هذه الاجتماعات كلها، في العموم يجري التحضير لها، وفي حال وصول الضيوف إلى موسكو لحضور مباريات البطولة النهائية لمونديال روسيا فسيتم تنظيم وعقد مثل هذه الاجتماعات”.

 وقالت السفارة الإسرائيلية في موسكو، في تصريح مقتضب، إن “نتنياهو سيزور موسكو الأربعاء 11 يوليو حيث سيعقد لقاء مع الرئيس الروسي”.

ومن جهتها، أعلنت السفارة الفلسطينية رسميا، أن الرئيس محمود عباس سيصل موسكو يوم 13 يوليو لحضور اختتام كأس العالم وعقد لقاء مع الرئيس بوتين.

ولم تتحدث أي مصادر رسمية عن إمكانية عقد لقاء ثنائي بين عباس ونتنياهو في موسكو أو اجتماع ثلاثي يجمع الطرفين مع الرئيس بوتين.

المصدر: RT


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *