شبوة نت

صراع رونالدو وميسي يتجدد في دوري الأبطال

روما- لا يمكن الحديث عن مسابقة دوري الأبطال وعن القرعة وعن اللقاءات الحاسمة بين الفرق الأوروبية في غياب نجمي المسابقة على مر أعوام تلت كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي. ووحدها الصدفة من تضع هاذين النجمين وجها لوجه في مسابقة كبيرة كهذه يتلهف الجميع على متابعة أجوائها كل عام.

لكن الأهم من ذلك هو رغبة كل واحد من هذا الثنائي في فرض اسمه والفوز بها. والأمر سيان بالنسبة إلى كلا اللاعبين رغم اختلاف بسيط بالنسبة إلى رونالدو المتوج بها لثلاثة أعوام متتالية مع ريال مدريد، لكن خصمه على الطرف الآخر يطمح إلى نسيان خيبة الموسم الماضي الذي خرج منه خالي الوفاض وتحقيق اللقب هذا العام.

ووضعت قرعة دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا التي أجريت الخميس يوفنتوس بقيادة رونالدو في المجموعة السابعة مع برشلونة بقيادة ميسي يضاف إليهما دينامو كييف الأوكراني وفرنشفاروش المجري.

بعد وقوع برشلونة مع يوفنتوس سيتجدد الموعد بين الغريمين ميسي ورونالدو، والذي استمر لحوالي 8 سنوات تقابل فيه الثنائي وجها لوجه، قبل أن يتوقفا بعد رحيل الدون إلى يوفنتوس في صيف 2018.

وتعد منافسة ميسي ورونالدو الأقوى على مدار التاريخ، في ظل الصراع القوي بينهما طوال السنوات الماضية، وسيطرتهما على الجوائز الفردية.

ويمتلك رونالدو تاريخا طويلا أمام برشلونة، بدأه خلال فترته في مانشستر يونايتد، حيث واجه البارسا 3 مرات، منها مرتان في ذهاب وإياب نصف نهائي دوري الأبطال موسم (2007 – 2008)، فاز في مباراة وتعادل في الأخرى.

لعب رونالدو أمام البارسا في دوري الأبطال مرتين في الدور نصف النهائي (2010 – 2011)، وحينها ودع البطولة بعد الخسارة أمام برشلونة (3 – 1) بمجموع المباراتين

وفي المباراة الثالثة لعب الدون أمام برشلونة بنهائي الأبطال (2008 – 2009)، وخسره، وعلى مدار المواجهات الثلاث لم يتمكن الدون من تسجيل أو صناعة أي هدف.

وبعد انتقاله إلى غريم برشلونة التقليدي في إسبانيا، ريال مدريد، شارك رونالدو أمام البارسا في العديد من المباريات معظمها على المستوى المحلي.

ولعب رونالدو أمام البارسا في دوري الأبطال مرتين في الدور نصف النهائي (2010 – 2011)، وحينها ودع البطولة بعد الخسارة أمام برشلونة (3 – 1) بمجموع المباراتين، حيث خسر في لقاء (2 – 0) وتعادل في الآخر (1 – 1).

وفي العموم، لم يتمكن كريستيانو من التسجيل أو صناعة أهداف في أي مباراة لعبها ضد برشلونة بدوري الأبطال (5 مباريات).

وفي الدوري الإسباني شارك رونالدو في 18 لقاء ضد البارسا، فاز في 4 وتعادل في 4، بينما خسر 10 مواجهات، سجل خلالها 9 أهداف وصنع آخر. وفي كأس ملك إسبانيا لعب الدون 5 مباريات، فاز في 2 وتعادل في 2 وخسر مباراة واحدة، وسجل 5 أهداف وصنع آخر.

أما في السوبر الإسباني، فلعب أيضا 5 مباريات، لكنه فاز في 2 وتعادل في 1 وخسر في 2، وسجل خلالها 4 أهداف. وعموما، لعب كريستيانو ضد برشلونة 33 مباراة، فاز في 9 وتعادل في 9 وخسر في 15، وسجل خلالها 18 هدفا وصنع هدفين آخرين.


أحدث التعليقات

    اخر التعليقات

    بحث في المقالات

    تصنيفات

    صورة

    ملخص مبارة النصر السعودى والسد القطرى

    الأرشيف