إسرائيل تقصف مواقع إيران حول دمشق ردا على قصف الجولان

إسرائيل تقصف مواقع إيران حول دمشق ردا على قصف الجولان

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
ذكر بيان للجيش الإسرائيلي أن مقاتلاته استهدفت عشرات المواقع العسكرية التابعة لفيلق القدس الإيراني داخل سوريا، ردا على إطلاق نحو 20 مقذوفا إيرانيا من سوريا على هضبة الجولان.

أكد الجيش الاسرائيلي أن طائراته قصفت عدة مواقع عسكرية تابعة لإيران في سوريا، وتحديدا في العاصمة السورية دمشق، من بينها المنصة التي أطلقت منها صواريخ إيرانية على موقع إسرائيلي في الجولان.

وذكر بيان الجيش أن الطائرات الإسرائيلية عادت إلى قواعدها سالمة، فيما ذكرت وسائل إعلام حكومية سورية أن مضادات الصواريخ أسقطت بعض الصواريخ الاسرائيلية.

وأضاءت سماء العاصمة السورية في ساعات الفجر نتيجة ما قالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه قصف تضمن إطلاق نحو 30 صاروخا على مواقع عسكرية لإيران حول دمشق.

وذكر متحدث عسكري إسرائيلي من قبل أن القصف على الجولان لم يسفر عن وقوع أي ضحايا في الجانب الإسرائيلي.

وكان مراسل سكاي نيوز بث أول صور لاستهداف الصواريخ للجولان واصفا الموقع بأنه ربما كان أكبر نقطة رادرات وتشويش على الحدود الفاصلة بين سوريا والجولان.

وتلك من المرات النادرة التي تعلن فيها إسرائيل صراحة على قصفها مواقع في سوريا، رغم تكرار الهجمات الإسرائيلية على سوريا دون إعلان رسمي، وزيادة معدلاتها في الآونة الأخيرة.

وكانت إسرائيل أعلنت حالة تأهب منذ إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران.

ولم تصدر اسرائيل أي تحذيرات لمواطنيها في الشمال أو في الجولان.

ونقلت وسائل إعلام أميركية عن مسؤولين عسكريين في البنتاغون (وزارة الدفاع الأميركية) أن إيران ليست لديها القدرة على تهديد المصالح الأميركية ولا استهداف أوروبا، والأرجح أن يكون رد فعلها التخريبي في المنطقة باستهداف حلفاء واشنطن عبر وكلائها المحليين.