تجري السلطات البرازيلية تحقيقًا مع ريكاردو تاكسيرا رئيس اتحاد كرة القدم البرازيلي السابق، وأحد الداعمين لملف استضافة قطر مونديال 2022.

وقال موقع «قطرويكيليس» إن 22 مليون دولار دخلت حساب تاكسير لدى أحد البنوك السويسرية عام 2013، أودعها رجل الأعمال القطري غانم السعد المتورط في قضايا فساد.

وتابع الموقع أن تاكسيرا أقنع 22 نائبًا بالتصويت مقابل مليون دولار لكل عضو، وحوَّل بعدها أمولاً إلى رئيس اتحاد كرة القدم بأمريكا الشمالية جاك وارنر، ثم حرر شيكًا لرئيس اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية نيكولاس ليوز.

وتتحفظ السلطات البرازيلية على تاكسيرا لحين انتهاء التحقيق، وكانت تقارير مكسيكية أكدت أن الاتحاد الدولي لكرة القدم في طريقه إلى إعلان سحب تنظيم مونديال 2022 من قطر، ومنح تنظيمه إما إلى الولايات المتحدة أو المكسيك.