وقالت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية في إشعار لسحب العبوات هذا الأسبوع إنه لم ترد بلاغات عن حالات مرضية لكنها دعت من اشتروا العبوات من سعة 325 ملليلتر للتخلص منها أو إعادتها مع إثبات لشرائها لاسترداد أموالهم.

وزاد الطلب على القهوة والجعة المصنعة باستخدام النيتروجين وليس ثاني أوكسيد الكربون في العام الأخير إذ يستمتع المستهلكون بالفقاقيع الأصغر والرغوة الأكثر كثافة.

لكن شركة (ديث ويش) قالت إن هناك خطرا على المدى البعيد يتمثل في أن المنتجات التي تحتوي على نيتروجين ربما تكون بها بكتيريا يمكن أن تؤدي لإنتاج مادة البوتولين في الأغذية منخفضة الحموضة التي تباع في عبوات قليلة الأكسجين.

وتقول إدارة الأغذية والأدوية إنه يمكن أن يؤدي البوتولين إلى نوع فتاك من أنواع التسمم الغذائي يعرف باسم التسمم الوشيقي وتشمل أعراضه الوهن والدوار وصعوبة الكلام والبلع.

وقال مؤسس ومالك شركة (ديث ويش) مايك براون في بيان إن سحب العبوات إجراء احترازي وإن الشركة نجحت في كل حملات تفتيش إدارة الأغذية والأدوية الأميركية منذ طرحت المنتج في الأسواق.