وأوضح البنتاغون أن القصف الروسي أسفر عن عدة إصابات في صفوف قوات سوريا الديمقراطية، لكنه لم يصب أي من المستشارين العسكريين التابعين للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، قال مسؤول في “قوات سوريا الديمقراطية” إن طائرات روسية وقوات سورية نظامية استهدفت قواته، في محافظة دير الزور.