نائب الرئيس محاولة اعتداء الانقلابيين مجدداً على مكة عملٌ إرهابيٌ

نائب الرئيس: محاولة اعتداء الانقلابيين مجدداً على مكة عملٌ إرهابيٌ لا أخلاقي

 

عبر نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح عن استنكاره وشجبه لتكرار الانقلابيين محاولتهم الاعتداء على مكة المكرمة بإطلاقهم صاروخاً باليستيا مساء امس الخميس.

وقال في تغريدتين نشرهما على حسابه الرسمي في “تويتر”: “الحوثي يستهدف مكة مجددا كعادته في تفجير المساجد ومحاولة الاعتداء على قبلة المسلمين” معتبراً ذلك “عملاً إرهابياً لا أخلاقي يجرح مشاعر مئات الملايين”.

وأشار نائب الرئيس إلى ان “الانقلابيون بجرائمهم المختلفة يكشفون حجم المؤامرة التي يقودونها بدعم وتمويل إيراني”، مؤكداً بأن “وقفة اليمنيين ودول التحالف كفيلة بإفشال تلك المخططات بإذن الله”.

‏وكانت قوات الدفاع الجوي للتحالف قد اعترضت صاروخاً باليستيا أطلقته المليشيا الانقلابية باتجاه مكة المكرمة، حيث جرى اعتراض الصاروخ فوق منطقة الواصلية بالطائف على بعد 69 كيلومتر عن مكة المكرمة دون وقوع أضرار.

سبأ


أضف تعليقاً