العجز التجاري للجزائر يتقلص مع تحسن النفط

العجز التجاري للجزائر يتقلص مع تحسن النفط

 

 

تقلص العجز التجاري للجزائر في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري بنسبة 47.2% مقارنة بالعجز المسجل في الفترة المقابلة من العام الماضي.
وأظهرت الأرقام التي نقلتها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية أمس السبت عن الديوان الوطني للإعلام والإحصاء التابع للجمارك أن العجز بلغ 3.5 مليارات دولار في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2017 مقارنة بـ6.6 مليارات دولار في الأشهر نفسها من العام الماضي.
ويأتي هذا التحسن في الميزان التجاري مع استقرار أسعار النفط فوق خمسين دولارا للبرميل في أغلب الفترة الماضية، ويشكل النفط والغاز 95% من إجمالي صادرات الجزائر.
وأظهرت الإحصاءات أن صادرات الجزائر بلغت 11.9 مليار دولار في الأشهر الأربعة الأولى من 2017 مقارنة بـ8.8 مليارات دولار في الفترة نفسها من 2016، أي بزيادة نسبتها 35.3%.
أما الواردات فقد سجلت انخفاضا طفيفا بنسبة 0.14% لتصل إلى 15.42 مليار دولار من 15.44 مليار دولار.
وقد طبقت السلطات الجزائرية في الأشهر الأخيرة إجراءات لتقليل فاتورة الواردات، حيث اعتمدت نظام الرخص المسبقة للاستيراد في قطاعات السيارات ومواد البناء وبعض الفواكه.
وتعيش الجزائر منذ أكثر من سنتين ونصف السنة في ظل أزمة اقتصادية جراء تراجع أسعار النفط، وتقول السلطات إن البلاد فقدت أكثر من نصف مداخيلها من النقد الأجنبي التي هوت من ستين مليار دولار عام 2014 إلى 27.5 مليار دولار في 2016.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: العجز التجاري للجزائر اقتصاد الجزائر صادرات الجزائر عائدات النفط أسعار النفط رخص الاستيراد


أضف تعليقاً