قلَّد خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الرئيس الأميركي دونالد ترمب وسام الملك عبدالعزيز آل سعود، تكريماً له، وهو أرفع وسام في المملكة العربية السعودية.

هذا ووصل الرئيس الأميركي إلى قصر اليمامة في الريان بالرياض، حيث من المتوقع أن يعقد قمة مع الملك سلمان.

 

 

ورافقت ترمب إلى#الديوان_الملكي زوجته ميلانيا فضلاً عن ابنته إيفانكا وزوجها جاريد كوشنير، بالإضافة إلى الوفد الأميركي الرفيع، حيث بدأت مراسم الاستقبال الرسمي، قبل انعقاد القمة السعودية الأميركية

وكان خادم الحرمين الشريفين قد استقبل في مطار الملك خالد الدولي، في الرياض، صباح السبت، الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الذي يستهل أول جولة خارجية له بزيارة – وصفت بالتاريخية – للسعودية.

وحطت طائرة الرئاسة الأميركية في مطار الملك خالد، وتوقفت أمام سجادة حمراء فرشت لاستقبال ترمب وزوجته ميلانيا، الذي سيعقد اجتماعات مع المسؤولين السعوديين، السبت.

وبعد تبادل السلام توجه الملك سلمان مع الرئيس الأميركي إلى قاعة المطار، ثم توقفا بضع دقائق في صالة كبار الشخصيات، حيث جلس الملك مع الرئيس الأميركي. بعدها غادر أعضاء الوفدين إلى مقر إقامة ترمب في فندق بالرياض.

وكان #ترمب غادر واشنطن، مساء الجمعة، متوجهاً إلى المملكة العربية #السعودية، للمشاركة في 3 قمم، تستضيفها العاصمة السعودية الرياض، السبت.

وتستضيف #الرياض ثلاثة مؤتمرات قمة اليوم السبت وغداً الأحد، تحت عنوان “العزم يجمعنا”، “سعودية أميركية، وخليجية أميركية، وعربية إسلامية أميركية”. والقمم الثلاث، برؤية واحدة، وهي: “سوياً نحقق النجاح” تستضيفها الرياض، لتأكيد الالتزام المشترك نحو الأمن العالمي والشراكات الاقتصادية العميقة والتعاون السياسي والثقافي البنّاء تحت شعار العزم يجمعنا.

وستناقش ملفات مهمة على مدى يومين كاملين، أهمها مكافحة #الإرهاب وسبل تعزيز العلاقات الدولية للتصدي له.

كلمات دالّة

#ترمب, #السعودية, #الرياض, #الإرهاب