موظفو قناة العرب ينوون رفع قضية ضد الوليد بن طلال

موظفو قناة “العرب” ينوون رفع قضية ضد الوليد بن طلال

 

جدة
هيفاء الزهراني

علمت “عاجل” من مصادرها، اعتزام عدد من موظفي قناة “العرب” الفضائية التي تم إغلاقها، رفع قضية ضد الأمير الوليد بن طلال مالك القناة، وذلك بعد أن تم تسريحهم من العمل دون الحصول على حقوقهم كاملة.

وكانت قناة “العرب” قد أرسلت لموظفيها عن إغلاق القناة بشكل نهائي في ( 06 فبراير 2017 ) وتسريحهم، وذلك بعد تجربة 6 سنوات “متعثرة” وحتى بداية البث من العاصمة البحرينية المنامة، والذي لم يستمر سوى ساعات على الهواء قبل أن يتم إلغاء بثها ثم إغلاقها.

وأكدت مصادر لـ”عاجل” أن ما يقارب 80 موظفًا ينوون تقديم شكوى ضد إدارة القناة والأمير الوليد بن طلال، مطالبين بمستحقاتهم بسبب “الفصل التعسفي”، مؤكدين أحقيتهم بمبالغ مالية تصل إلى ما يقارب 5 رواتب، تتضمن نهاية الخدمة ومستحقات ورواتب، فيما يستعدون لتوكيل محامٍ للحصول على حقوقهم.

يذكر أن قناة العرب يملكها الأمير الوليد بن طلال رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، ومديرها العام هو الإعلامي جمال خاشقجي.


أضف تعليقاً