الجيش العراقي يقتحم عدة أحياء بالشطر الغربي للموصل

الجيش العراقي يقتحم عدة أحياء بالشطر الغربي للموصل

 

 

 

وفي محور غربي نينوى يواصل الحشد الشعبي عملية عسكرية لاستعادة قرى بهدف الوصول إلى الحدود السورية، وقالت مصادر عسكرية إن الحشد تمكن من استعادة عدد من القرى التي شهدت نزوح مئات العائلات حتى الآن.

وقال القيادي في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس إن المعارك التي تجري في هذه المنطقة هدفها الوصول إلى الحدود السورية.

ودخلت العملية العسكرية التي شنتها قوات الحشد الشعبي المدعومة بقوات عسكرية وغطاء جوي يومها الثالث لمحاصرة ناحية القيروان التابعة لقضاء البعاج غرب الموصل، بهدف استعادتها من سيطرة تنظيم الدولة.

وضع كارثي
أما الوضع الإنساني فهو كارثي، حسب وصف المراسلة، فمئات العائلات المحاصرة بالمدينة القديمة لا تستطيع الخروج وتعاني نقصا في الطعام والدواء والكهرباء، وقد أصيبت بأمراض مثل الإسهال والجرب جراء استعمال المياه الملوثة.

ومع ذلك، شهدت المنطقة موجة من النزوح خرج على إثرها نحو ثلاثين ألفا في اليومين الماضيين، وقد استقبلوا في مخيم جنوب الموصل ومنه وزعوا إلى مخيمات أخرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات


أضف تعليقاً