صالح يدعو العاهل السعودي للحوار حول رئيس جديد ويشكر إيران على تعاطفها

صالح يدعو العاهل السعودي للحوار حول رئيس جديد ويشكر إيران على تعاطفها

 

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– كرر الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، الحليف الرئيسي للحوثيين، دعوات التهدئة التي أطلقها مؤخرا تجاه المملكة العربية السعودية الثلاثاء، فدعا الرياض إلى “حوار” قال إنه يهدف إلى “تعيين رئيس جديد” في الدولة عوضاً عن الرئيس الحالي المنتخب والمعترف به دولياً، عبدربه منصور هادي والذي يدعمه التحالف العربي بقيادة المملكة.

وقال صالح إن “القرار بيد (العاهل السعودي) الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده وولي ولي عهده،” مشدداً على أن القرار ليس بيد هادي أو بيد من وصفهم بـ”المتحالفين العرب” (دون تحديد هوية من يشير إليهم) الذين حمّلهم مسؤولية الضحايا المدنيين في اليمن وخاصة الأطفال والنساء والمسنين، حسبما جاء في كلمته خلال خطاب ألقاه أمام قيادة القطاع النسوي لحزب المؤتمر الشعبي، في صنعاء، والذي نُشر بالكامل على صفحته على موقع “فيسبوك”.

 

وأضاف صالح: “نطالب الملك سلمان بالحوار مع الشعب اليمني.. تعالوا نتحاور ونتفق على تعيين رئيس جديد.. على استعداد أن نأتي إلى الرياض أو خميس أو مشيط أو مسقط، أي مكان للحوار والتفاهم واستبدال هادي.”

 

كما نفى صالح تلقي أي “إمدادات” من إيران، وأضاف أنه إذا توجد علاقات إيرانية فهي “مع أشخاص لكن ليس علاقة مع شعب،” مؤكداً: “لا علاقات عسكرية ولا سياسية ولا اقتصادية” على حد تعبيره، شاكراً طهران على ما وصفه بـ”تعاطفها.”


أضف تعليقاً