قيادات الأسرى ينضمون للإضراب بسجون الاحتلال

قيادات الأسرى ينضمون للإضراب بسجون الاحتلال

أعلنت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية عن انضمام أكثر من خمسين أسيرا في سجون الاحتلال الإسرائيلي للإضراب عن الطعام غدا الخميس، وفي مقدمتهم عدد من قيادات الأسرى من مختلف الفصائل الفلسطينية.
ودعت القوى السياسية -خلال مؤتمر صحفي عقد بالتزامن في غزة ومدينة رام الله- الجماهير الفلسطينية لمواصلة كافة أشكال الدعم والإسناد للأسرى في إضرابهم عن الطعام المتواصل منذ 17 أبريل/نيسان الماضي.
كما طالبت اللجنة الأمة العربية والإسلامية والجاليات الفلسطينية “في كل مناطق الشتات وكل أحرار العالم إلى أوسع شبكة إسناد ودعم لأسرانا الأبطال وقضيتهم العادلة”.
ومن أبرز الأسرى الذي سينضمون للإضراب الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات، وعميد الأسرى الفلسطينيين نائل البرغوثي وعباس السيد نائب الهيئة العليا لأسرى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وزيد بسيسي رئيس الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد والصحفي محمد القيق وقيادات أخرى.

رئيس هيئة الأسرى عيسى قراقع اعتبر الإضراب إعلانا لإنهاء الانقسام الفلسطيني (الجزيرة)
إنهاء الانقسام
واعتبر رئيس هيئة الأسرى والمحررين عيسى قراقع -خلال مؤتمر صحفي عُقد في مدينة رام الله- أن إضراب الأسرى يُنهي الانقسام الفلسطيني ويشكل خطوة في طريق الوحدة الوطنية “خاصة بعد انضمام قيادات الفصائل الفلسطينية داخل السجون للإضراب”.
بدوره، أوضح وزير الأسرى السابق وصفي قبها أن إعلان قيادات الحركة الأسيرة خوض الإضراب “رسالة للاحتلال الإسرائيلي أن المعتقلين المضربين تقف وراءهم كل الفصائل الفلسطينية موحدة، ولن تسمح بالاستفراد بهم”.
وفي مملكة الأردن، نظم نشطاء نقابيون وسياسيون وحزبيون اعتصاما تضامنيا مع الأسرى أمام مبنى النقابات المهنية في العاصمة عمّان.
ورفع المتضامنون بالوقفة لافتات دعت لحرية الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، والقيام بالضغط على حكومة الاحتلال في المحافل الدولية، ونددت بموقف الحكومات العربية في التخلي عن نصرة الأسرى.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة


أضف تعليقاً