غارات تركية جديدة على العمال الكردستاني في العراق

أعلن الجيش التركي أنه شن غارات جوية جديدة اليوم الأربعاء على أهداف للمسلحين من حزب العمال الكردستاني التركي المعارض في شمال العراق، فيما قال وزير الدفاع التركي فكري إيشيك إن غارات أمس استهدفت فقط حزب العمال وامتداداته التي اعتبرها منظمات إرهابية.

وأفاد بيان للجيش التركي أن طائرات حربية تركية قصفت أهدافا للمسلحين الأكراد في شمال العراق
اليوم الأربعاء فقتلت ستة منهم في إطار حملة آخذة في الاتساع ضد حزب العمال الكردستاني المحظور.

قتل ستة عناصر من حزب العمال الكردستاني شمال العراق بغارات شنها الجيش التركي، بعد يوم من غارات مماثلة في المنطقة ذاتها وفي شمال سوريا خلفت عشرات القتلى. بينما قال وزير الدفاع التركي فكري إيشيك إن غارات أمس استهدفت فقط حزب العمال وامتداداته التي اعتبرها منظمات إرهابية.

وقال البيان إن الضربات الجوية الجديدة استهدفت منطقة الزاب قرب الحدود التركية العراقية.

وكان بيان مماثل نشره الجيش أمس تحدث عن مقتل عشرات المسلحين من حزب العمال في قصف جوي شمل منطقة جبال سنجار العراقية وشمال سوريا، مشيرا إلى “مقتل نحو أربعين من إرهابيي بي كا كا (حزب العمال الكردستاني) في جبل سنجار، ونحو ثلاثين آخرين في جبل قرة تشوك شمال شرق سوريا، في القصف الذي طال المنطقتين فجر أمس”.

وأوضح بيان الجيش التركي أن الهدف من القصف هو وقف إرسال أسلحة ومتفجرات لشن هجمات داخل تركيا.

فكري إيشيك يؤكد الأهمية التي توليها تركيا لسيادة الأراضي العراقية (رويترز)
هدف الغارات
وتعليقا على هذه الغارات، قال وزير الدفاع التركي فكري إيشيك إنها تستهدف فقط حزب العمال الكردستاني وامتداداته التي اعتبرها منظمات إرهابية.

وأكد إيشيك -خلال تصريح له في العاصمة أنقرة- أن بلاده لن تسمح لهذا الحزب باتخاذ منطقة سنجار مقرا جديدا له بديلا عن مقره في جبل قنديل شمال العراق، وشدد على الأهمية التي توليها تركيا لسيادة الأراضي العراقية.
و في إشارة إلى إمكانية تكرار مثل هذ الغارات، قال وزير الدفاع التركي “على الجميع أن يعلم أننا لن نسمح للمنظمة الإرهابية حزب العمال الكردستاني والمنظمات التابعة له بتأسيس قاعدة لهم في سنجار، ونسعى لتأسيس تعاون دولي عالي المستوى خلال قيامنا بذلك، وخاصة مع الدول الحليفة لنا”.
وأشار إلى أن تركيا استطاعت تحييد أكثر من عشرة آلاف ومئة إرهابي منذ 23 يوليو/تموز 2015، معتبرا ذلك أهم رقم في تاريخ مكافحة الإرهاب.
وفي وقت سابق، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستواصل عملياتها العسكرية في سنجار بالعراق وفي شمال سوريا لحين القضاء على “آخر إرهابي”.
وقال أردوغان في مقابلة مع وكالة رويترز إن بلاده لن تسمح بأن تصبح سنجار قاعدة لمقاتلي حزب العمال الكردستاني، مشيرا إلى أن تركيا أبلغت شركاء -بينهم أميركا وروسيا وكردستان العراق- قبل العملية ضد الأكراد في سنجار بالعراق.
المصدر : الجزيرة + وكالات


أضف تعليقاً