الجيش يتقدم بميدي واعتراض صاروخ بالمخاء

قال مصدر عسكري في المنطقة العسكرية الخامسة بالجيش اليمني إن قواتهم تمكنت من السيطرة على مواقع ومبان كان مسلحو الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح يتمركزون فيها جنوب شرق مدينة ميدي على الحدود مع السعودية.

وأكد المصدر أن خمسة من مسلحي الحوثي وصالح قتلوا في الهجوم وتمكنت قوات الجيش من استعادة أسلحة وذخائر كانت بحوزة المسلحين.

وقد شنت مقاتلات التحالف العربي عددا من الغارات استهدفت تعزيزات ومواقع للحوثيين وقوات صالح جنوب المدينة.

في الأثناء، قالت مصادر محلية إن الدفاعات الجوية اعترضت صاروخين ذاتيي الدفع أطلقتهما مليشيا الحوثي وقوات صالح على مدينة المخا الساحلية في محافظة تعز جنوب غربي اليمن، وأضافت أن الدفاعات الجوية دمرت الصاروخين وهما في سماء المدينة.
وفي محافظة تعز أيضا، قالت القوات الحكومية إنها قتلت تسعة من مسلحي الحوثي وصالح، وفقدت ثلاثة من جنودها في معارك دارت بين الجانبين في مديرية موزع الواقعة غربي المحافظة.

ويحاصر مسلحو الحوثي مدينة تعز من الشرق والشمال وتحدها السلاسل الجبلية من الجنوب، في حين نجحت القوات الحكومية تساندها المقاومة الشعبية في كسر الحصار جزئيا من الجهة الجنوبية الغربية إثر عملية عسكرية في أغسطس/آب الماضي.
ومن محافظة البيضاء، نقلت وكالة الأناضول التركية للأنباء عن المركز الإعلامي للمقاومة الشعبية أن قوات الحوثي وصالح اقتحمت قرية المنابهة الواقعة بمديرية ولد ربيع غربي المحافظة وأجبروا سكانها على مغادرتها تحت تهديد السلاح بدعوى تعاونهم مع المقاومة.